وحدة البحث

قضية متخصصة

  • مركز الإمارات للسياسات | 03 مارس 2021

    الوساطة الأوروبية في الملف الإيراني: مسعى للحل أم أجندة سياسية؟

    ​شهدت المسألة الإيرانية خلال الأيام الأخيرة ازدحاماً في المواقف الصادرة عن الأطراف ذات العلاقة، إلى جانب بعض مبادرات الوساطة على الصعيد الدبلوماسي (المبادرة القطرية، والمبادرة الأوروبية)؛ ما يشير إلى زيادة المساعي لإيجاد حل لهذه المسألة، وفتح الطريق أمام إعادة الحياة إلى الاتفاق النووي. لكنّ هناك ما يُشير إلى أن المساعي الأوروبية تحديداً بدأت تنحرف عن الهدف الرئيس لها، والمتمثل بحلّ الملف النووي الإيراني، باتجاه تطبيق أجندة سياسية، تتمثل في دعم التيار الإيراني المعتدل في الانتخابات الرئاسية المقبلة، المُقرر عقدها في 18 مايو 2021.

  • أحمد نظيف | 24 فبراير 2021

    الانقسام الأوروبي حول تركيا والمسارات المحتملة للعقوبات ضدها

    في كلّ مَرَّة تجتمع المؤسسات الأوروبية لتتخذ قراراً بشأن العقوبات ضد تركيا يَنفَضُّ الاجتماع دون الخروج بقرار واضح، لكن القاسم المشترك لكل الاجتماعات المتعلقة بأنقرة هو الانقسام الواضح بين الحكومات الأوروبية بشأن التعاطي مع السياسات التركية، والذي تجلَّى في أكثر من مناسبة بين جبهتين: جبهة تُطالب بالصرامة تجاه تركيا، في مقابل جبهة تُطالب بالمرونة. ولكلّ طرفٍ من أطراف الانقسام دوافعه وأسبابه، فيما تحاول أنقرة الاستفادة من هوامش الخلاف الداخلي لكسب الوقت استباقاً لأي عقوبات أوروبية يمكن أن تستهدفها.

  • د. نزار عبد القادر | 24 فبراير 2021

    مستقبل الوجود الإيراني في سوريا

    بدأت إيران تدخلها العسكري في سوريا مع اندلاع الحرب الأهلية في عام 2011، وكان الهدف الأساسي لهذا التدخل دحر الثورة وإنقاذ حكم بشار الأسد من السقوط، وبالتالي الحفاظ على" الحكم العلوي" الذي يشكّل نقطة محورية في استراتيجية الجمهورية الإسلامية البعيدة المدى، والهادفة إلى انشاء "هلال شيعي" يمتد من إيران عبر العراق وسوريا، وصولاً إلى لبنان. وبعد عقد كامل على التطورات العسكرية التي شهدتها سوريا، تسعى هذه الورقة إلى استشراف مستقبل الوجود العسكري الإيراني في هذا البلد، في ظل التنافس الشديد على النفوذ الدائر بين مختلف اللاعبين الإقليميين والدوليين وخصوصاً أمريكا وروسيا، وفي ظل الضغوط العسكرية الإسرائيلية المستمرة على الوجود الإيراني لإخراجه من سوريا.

  • مركز الإمارات للسياسات | 23 فبراير 2021

    التصعيد في سنجار بالعراق: التنافسات الداخلية والأبعاد الجيوسياسية

    ​شهد شهرُ فبراير 2021 المزيدَ من التصعيد العسكري واللفظي فيما يتعلق بوضع سنجار بالقرب من الحدود العراقية-السورية، حيث لوّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإمكانية قيام القوات التركية بهجوم واسع على القضاء التابع إدارياً لمحافظة نينوى، من أجل استئصال عناصر حزب العمال الكردستاني الذين تزعم أنقرة أنهم موجودون بكثافة في هذه المنطقة ويتحركون بشكل مستمر عبر الحدود العراقية-السورية، بالتعاون مع حلفائهم من الفصائل الكردية والإيزيدية في سوريا والعراق. وكان وزير الدفاع التركي خلوصي آكار قد زار بغداد في 18 يناير 2021، رفقة رئيس أركان الجيش التركي الجنرال يشار غولار، للضغط على الحكومة العراقية من أجل تفعيل جهودها لطرد مقاتلي حزب العمال من سنجار، مُبدياً استعداد أنقرة لدعم حكومتي بغداد وأربيل لتطبيق الاتفاق الذي توصلا إليه في 9 أكتوبر 2020 لتطبيع الأوضاع في سنجار، وإخراج حزب العمال من المنطقة.

  • مركز الإمارات للسياسات | 22 فبراير 2021

    تزايُد الإرهاب والتطرف المحلي في الولايات المتحدة: المؤشرات والدلالات

    قال مايكل ماكجاريتي، مساعد مدير إدارة مكافحة الإرهاب في مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي عام 2019 أمام لجنة الأمن الداخلي في مجلس الشيوخ الأمريكي، إنه في حين أن الإرهاب الدولي يظل مصدرَ قلق، غير أن الإرهاب المحلي يُشَكِّل أكثر التهديدات إلحاحاً لأمن الولايات المتحدة. ودعم التقييمُ حول التهديدات التي تواجه الأمن الداخلي الأمريكي، الذي صدر عن المكتب ووزارة الأمن الداخلي عام 2020، تصريحاتِ ماكجاريتي، حيث خلُص التقييم إلى أن حالات الاعتقال والإصابات الناجمة عن الإرهاب المحلي فاقت تلك الناجمة عن الإرهاب الدولي خلال السنوات الأخيرة. وكشف التقرير أن "الهجمات الإرهابية التي يقوم بها أفراد وخلايا صغيرة" تأتي في مُقدِّمة الهجمات الإرهابية داخل الولايات المتحدة، والتي تشمل الهجمات التي يقوم بها متشددون محليون عنيفون ومتشددون محليون عنيفون يستلهمون أفكارهم من تنظيمات خارجية. تُسلِّط هذه الورقة الضوء على التراجع النسبي في الإرهاب الدولي ضمن حدود الولايات المتحدة، وتنامي الإرهاب المحلي في المقابل، وتستعرض العوامل التي تجعل تهديد الإرهاب المحلي أكثر تعقيداً من الإرهاب الدولي.

  • مركز الإمارات للسياسات | 17 فبراير 2021

    العملية العسكرية التركية المرتقبة في سنجار: التحديات والاحتمالات

    جاءت التهديدات الصادرة عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في 22 يناير 2021، بشن عملية عسكرية في منطقة سنجار العراقية، لتسلط الضوء على طبيعة التعقيد الأمني الذي تشهده هذه المدينة، التي تَعتبرها تركيا مهدِّداً أمنياً، وهو ما يضع العديد من التساؤلات حول طبيعة العملية العسكرية التركية المرتقبة واستحقاقاتها المستقبلية.

  • مركز الإمارات للسياسات | 15 فبراير 2021

    النزاع بين الإدارة الذاتية الكردية ونظام الأسد في محافظة الحسكة: خلفياته واحتمالاته

    تَطوّر التنافسُ على مناطق النفوذ بين الإدارة الذاتية الكردية والنظام السوري في شرق الفرات إلى توتر مباشر مع بداية العام الجديد (2021)، حيث تبادل الطرفان حصارَ مناطق تتبع للطرف الآخر، أو تخص البيئة المؤيدة له في محافظة الحسكة. ورغم توصل الطرفين، بوساطة روسية، إلى اتفاق في الثاني من فبراير الجاري لفك الحصار المتبادل عن مناطق كلٍّ منهما، إلا أن الاتفاق لا يمثل حلاً كاملاً ونهائياً للمشاكل العالقة بينهما، ما يُنذر بجولات نزاع جديدة. تُسلط هذه الورقة الضوء على خلفيات الصراع الحاصل بين الإدارة الذاتية الكردية والنظام السوري في محافظة الحسكة، وأبعاده، ومستقبل العلاقة بينهما.

  • أحمد نظيف | 13 فبراير 2021

    الأزمة السياسية في تونس وآفاقها المستقبلية

    في 16 يناير الماضي، أعلن رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، عن إجراء تعديل وزاري في تشكيل حكومته، شمل 11 حقيبة وزارية، بينها وزارتا العدل والداخلية، لتدخل البلاد في أعقاب ذلك، في أزمة دستورية - سياسية، بعد أن رفض الرئيس قيس سعيد قبول الوزراء الجُدد الذين اختارهم المشيشي، لأداء اليمين بعد نيلهم الثقة من البرلمان يوم 26 يناير، بدعوى وجود شبهات فساد وتضارُب المصالح تحوم حول البعض منهم. كما أعلن الرئيس التونسي اعتراضه على الإجراءات التي رافقت التعديل لأنها برأيه تفتقد لسند دستوري. تُلقي هذه الورقة الضوء على الأزمة القائمة في تونس من خلال البحث في أسبابها وجذورها، ومحاولة حصر عدد من السيناريوهات المحتملة لتطورها مستقبلاً.