وحدة البحث

قضية متخصصة

  • مركز الإمارات للسياسات | 21 يونيو 2021

    دبلوماسية الصين المُتقدِّمة في الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي

    أظهرت حرب غزة الأخيرة (مايو 2021) رغبة صينية متزايدة للبناء على دعوة تقدَّم بها وزير الخارجية وانغ يي لاستضافة القادة الفلسطينيين والإسرائيليين، خلال جولته الخليجية في مارس الماضي. فقد استغلت بيجين تولِّيها الرئاسة الدولية لمجلس الأمن لاتهام واشنطن بتعطيل مجلس الأمن و"الوقوف ضد العدالة الدولية" و"عدم المبالاة" بمعاناة الفلسطينيين، بعد أن منعت واشنطن قراراً لمجلس الأمن الدولي يدعو إلى وقف إطلاق النار ووافقت على بيع أسلحة بقيمة 735 مليون دولار لإسرائيل. وبعد التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار برعاية مصرية ودعم أمريكي، تحدثت الصين عن جهودها الدبلوماسية لإنجاحها. تناقش هذه الورقة أبعاد المقاربة الدبلوماسية الصينية، والدوافع الحقيقية من وراء تبنِّيها، إلى جانب تأثير هذه التحركات على دول المنطقة.

  • مركز الإمارات للسياسات | 20 يونيو 2021

    المفاوضات النووية مع إيران: القضايا العالقة وسياسة تجزئة الملفات

    انطلقت في فيينا في 12 يونيو 2021 الجولةُ السادسة من المفاوضات الخاصة بإحياء الاتفاق النووي مع إيران، بين مجموعة "4+1" وإيران، والتي من المتوقع أن تُحسم فيها القضايا التي لم تُحل في الجولات السابقة، والتي جاءت عقب قيام إدارة بايدن برفع عقوبات مفروضة على بضعة كيانات إيرانية، وهي الخطوة التي حملت دلالات إيجابية بخصوص سير المفاوضات. تُسلِّط هذه الورقة الضوء على مجريات المفاوضات مع إيران في فيينا، والقضايا التي مازالت عالقة، وطبيعة السياسة التي تتبعها الولايات المتحدة مع إيران.

  • أحمد نظيف | 17 يونيو 2021

    مُعضلة المرتزقة في ليبيا: التداعيات الداخلية والإقليمية

    في 22 مايو 2021 الماضي حذَّر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا، يان كوبيتش، مجلس الأمن، من أن التقدُّم بشأن القضية الرئيسة المتمثلة في سحب المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا قد توقَّف، وأن استمرار وجودهم لا يشكل تهديداً لليبيا فقط، ولكن للمنطقة الإفريقية بأسرها. أعادَ هذا التحذير إلى الواجهة مُعضلة المرتزقة في ليبيا، بعد تفاؤل ساد لأشهر في أعقاب الاتفاق السياسي الذي أنهى سنوات من الحرب، ونَصَّ في أحد بنوده على ضرورة خروج كافة القوات الأجنبية من البلاد خلال 90 يوماً. تُلقي هذه الورقة الضوءَ على مسألة المرتزقة في ليبيا، أولاً من خلال تحديد خارطة القوى المسلحة غير النظامية الأجنبية في البلاد، وثانياً عبر تحليل التداعيات السياسية والأمنية لوجود هؤلاء المرتزقة سواء على المستويين الداخلي أو الإقليمي، وكذلك محاولة استشراف المسارات المستقبلية لتطور هذه المعضلة.

  • د. نزار عبد القادر | 15 يونيو 2021

    حرب غزة الرابعة ومعادلة الردع بين إسرائيل و"حماس"

    اندلعت جولة القتال الرابعة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة، بقيادة حركة "حماس"، في العاشر من مايو 2021. وبالرغم من أن هذه الجولة كانت قصيرة؛ فلم تستمر سوى 11 يوماً، في حين أن الجولة التي سبقتها عام 2014 استمرت 51 يوماً، إلا أن الجولة الأخيرة انطوت على تطورات مهمة في الأبعاد العسكرية والاستراتيجية، لن تقتصر انعكاساتها على مستقبل أي مواجهة عسكرية بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي، بل ستشمل الانعكاسات أيضاً أي مواجهة محتملة بين إسرائيل وكلٍّ من حزب الله اللبناني وإيران. تُسلِّط هذه الورقة الضوء على أهداف ونتائج الحرب الأخيرة، وتأثيرها في معادلة الردع بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

  • مركز الإمارات للسياسات | 14 يونيو 2021

    فيديوهات سيدات بكار وانعكاسُها على الداخل التركي

    سيدات بكار هو أحد زعماء المافيات القومية المعروفة في تركيا، وهو أحد أكبر هذه الزعامات ومشهور ومعروف في تركيا، قومي طوراني التوجُّه، يُمجِّد الدولة التركية ويعتبر ارتكاب أي جريمة خدمة "للمصالح العليا للدولة" شرفاً لا يتردد في القيام به. وفي السنوات السبع الأخيرة ظهر داعماً لحكومة حزب العدالة والتنمية والرئيس أردوغان وهدَّد معارضيه في أكثر من مناسبة. وضمن التنافس الحاد الذي كان سائداً داخل الحزب الحاكم بين تيار وزير الداخلية القومي التوجُّه سليمان صويلو، ووزير المالية السابق برات البيرق صهر الرئيس أردوغان الذي يعتمد على التيار الإسلامي، اصطف سيدات بكار مع سليمان صويلو بحكم التوجهات القومية. وساعد صويلو سيدات بكار على الهرب من تركيا عام 2020 عندما اكتشف أن برات البيرق يحاول تلفيق تهم لسيدات بكار وحبسه للتخلص منه وكسر أحد أذرع منافسه صويلو داخل الحزب.

  • مركز الإمارات للسياسات | 13 يونيو 2021

    حكومة التغيير في إسرائيل: توجهاتها وسيناريوهات المستقبل

    تمكّن يائير لبيد زعيم حزب "يش عتيد" ونفتالي بينيت زعيم حزب "يميناه" من التوافق على تشكيل حكومة إسرائيلية جديدة تُطلق على نفسها اسم "حكومة التغيير"، أي تغيير حكم بنيامين نتنياهو المستمر منذ عام 2009. تتشكل هذه الحكومة من أحزاب متباينة التوجهات السياسية، والأيديولوجية، والاجتماعية والاقتصادية، وهو ما يضع الكثير من الأسئلة حول قدرة هذه الحكومة على الاستمرار في الحكم، وتنفيذ برامجها في ظل تحديات داخلية وخارجية قد تواجهها. ولا شك في أن حكومة التغيير، في حال أجيزت من الكنيست، تُمثل سابقةً تاريخية في المشهد السياسي الإسرائيلي. بناءً على ذلك تحاول هذه الورقة تحليل أسباب تشكيل حكومة التغيير، وتوجهاتها، وسيناريوهاتها المستقبلية.

  • مركز الإمارات للسياسات | 07 يونيو 2021

    اليمن على موعدٍ مع مبعوث أممي جديد: الأسباب والتداعيات على مسار الحل السياسي

    أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، في 12 مايو 2021، تعيين مبعوثه الخاص إلى اليمن، الدبلوماسي البريطاني مارتن غريفيث، أميناً عاماً مساعداً للشؤون الإنسانية ومُنسِّقاً للإغاثة في حالات الطوارئ، وبموجب هذا التعيين سيتولى غريفيث منصبه الجديد بعد أربع سنوات قضاها سلفه في الخدمة، وهو الاقتصادي البريطاني، مارك لوكوك. ومع أن المنظمة الدولية أوضحت أن غريفيث سيواصل مهمة الوساطة في النزاع اليمني إلى حين إيجاد بديل مناسب له، إلا أن التوقيت الذي جرى فيه الإعلان عن هذا التغيير أعطى انطباعاً بأن الوساطة الأممية في اليمن وصلت إلى طريق مسدود، خصوصاً بعد أن أظهر غريفيث نفسه "اهتماماً بتولي مهمة [أممية] جديدة"، وفقاً لمسؤولي المنظمة الدولية، وأن هناك تعويلاً أكبر على الدور الذي يقوم به المبعوث الأمريكي تيموثي ليندركينغ في ظل اعتبار إدارة الرئيس جو بايدن حلَّ النزاع اليمني، "أولوية قصوى" بالنسبة لسياستها الخارجية. تُلقي هذه الورقة الضوءَ على الأسباب المباشرة وغير المباشرة لتعثُّر غريفيث في مهمته وتعيينه في منصب أممي جديد في هذا التوقيت، وتداعيات ذلك على دور الأمم المتحدة ومسار السلام في اليمن بشكل عام.

  • مركز الإمارات للسياسات | 06 يونيو 2021

    العلاقات التركية-الأوكرانية: المحددات والآفاق

    زاد في السنوات الأخيرة التقارب السياسي والتعاون العسكري بين تركيا وأوكرانيا، ويأتي هذا التقارب في ظل التوتر بين موسكو وكييف على خلفية ضم روسيا شبه جزيرة القرم عام 2014، ودعمها الانفصاليين في منطقة دونباس بشرق أوكرانيا، كما يأتي على خلفية التوتر بين روسيا والغرب من جهة ثانية. وبينما ترفض أنقرة الاعتراف بضم روسيا لشبه جزيرة القرم، وتدعم انضمام أوكرانيا إلى حلف الناتو، وتعمل على توسيع تعاونها العسكري مع كييف ليشمل الصناعات الدفاعية، كما تجلى في اللقاء الأخير بين الرئيس التركي أردوغان ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في 9 أبريل 2021، فإنها في الوقت نفسه حافظت على علاقاتها الجيدة بموسكو.