الأسبوع الدامي في مصر. عامان على انتفاضة 25 يناير

مركز الإمارات للسياسات | 01 فبراير 2013

الأسبوع الدامي في مصر. عامان على انتفاضة 25 يناير

تناول التقدير حالة الانفلات الأمني الذي شهدته مدن القناة الثلاث: السويس وبورسعيد والإسماعيلية ما بين 24 - 31 يناير 2013، بعد الأحداث الدامية التي شهدها استاد بورسعيد، وأسباب ذلك، والتي تمثلت في: شعور الشباب بأن الثورة قد سرقت منهم، وفقدانهم الثقة بجماعة "الإخوان"، وبروز ممارسات ما أسمي بـ"الطرف الثالث"، ورجح التقدير أن تستمر الأزمة لبضعة أسابيع، وأن يستمر "الإخوان المسلمين" في انتهاج أسلوب الاستحواذ على السلطة وإقصاء الأطراف الأخرى.

مقالات ذات صلة