مأزق الإسلاميين في مصر.. ماذا خسر الإسلام السياسي بسقوط حكم الإخوان؟

مركز الإمارات للسياسات | 08 يوليو 2013

يطرح التحليل التساؤل عمن يتولى مقعد الإسلام السياسي في مصر بعد سقوط حكم "الإخوان"؟ وتشخّص مأزق الإسلاميين بعد 30 يونيو بـ: الفصل بين الإسلام السياسي والإسلام، وبين أيديولوجيا الإسلام السياسي والدولة، وإعادة الربط بين الإسلاميين والعنف، ووقوف الإسلام السياسي فى مرمى الاتهام باللاوطنية. ويستبعد التحليل أن يعود الإسلام السياسي لزخمه في مصر، ولكن الوجود الإسلامي سيبقى حياً وسينتعش على الصعيد الاجتماعي.

أحدث الإصدارات