قطر تنقذ طالبان؛ قراءة في دلالات صفقة تبادل الأسرى بين طالبان وأمريكا

مركز الإمارات للسياسات | 01 يوليو 2014

بعد مفاوضات شاقّة بين الأمريكيين ومندوبي طالبان جرت في قطر، تمّ الاتفاق على إطلاق سراح خمسة من قياديي طالبان المعتقلين في "غوانتنامو" مقابل الإفراج عن جندي أمريكي كانت طالبان قد أسرته منذ خمس سنوات. يعدُّ هؤلاء الخمسة من القيادات العليا لحركة طالبان، وهذه العملية من أكثر الأحداث التي جرت بين الطرفين إثارة للاستفهام؛ فأمريكا كانت قد صنفت هؤلاء الأشخاص على أنهم يشكلون خطراً على مصالحها، ولذلك تم اعتقالهم لمدة تزيد عن 13 عاما في "غوانتنامو"، وقد بذلت الدولة الأفغانية بقيادة كرزاي جهودا حثيثة لإقناع أمريكا بالإفراج عن معتقلي "غوانتنامو" الأفغان من أجل فتح آفاق الحوار بين الحكومة و"طالبان"، لكن هذه الجهود كانت تُواجَه دائما بالرفض الأمريكي القاطع، والآن قامت أمريكا بإنجاز هذه الصفقة بوساطة قطرية، وسلّمت هؤلاء القادة لقطر التي تربطها بـ "طالبان" علاقات وثيقة، ومن المرجح أن قطر تعهدت بمراقبة هؤلاء القادة والاحتفاظ بهم داخل أراضيها لمدة عام واحد، تكون خلالها الولايات المتحدة قد أنهت انسحاب جنودها من أفغانستان الذي من المقرر أن يُستكمل قبل نهاية عام 2014.

Image Source: Reuters Pictures

أحدث الإصدارات

جمهورية الحرس: التوسُّع في الوطن والثورة

مركز الإمارات للسياسات | 19 أكتوبر 2021

خريطة الفاعلين السياسيين في العراق

مركز الإمارات للسياسات | 13 يوليو 2021