سيناريو تطور الأحداث في غزة، والموقف الإماراتي المطلوب

مركز الإمارات للسياسات | 01 يوليو 2014

تتداخل الملفات في الشرق الأوسط بشكل مُربك في إطار اتجاه النظام الإقليمي والدولي الجديد نحو التَّبلْوُر والتشكُّل؛ ما يدفع القوى الدولية والإقليمية لاستخدام معظم أوراقها بهدف حجز موقع مناسب لها في هذا النظام السيَّال، بينما تستخدم قوى أخرى أوراقها لإجهاض جهود المنافسين فيما يُعرف بـ "دبلوماسية التواطؤ"، ولا يمكن النظر إلى ما يجري في المنطقة هذه الأيام بمعزل عن هذا السياق الإقليمي والدولي؛ فبعد أن تمكّنت دول "الاستقرار العربي" من إفشال المشروع الإقليمي الإخواني في مصر والمنطقة، تحاول بعض القوى إفشال جهودها الرامية لتعزيز قدرات النظام المصري الجديد واستعادة الاستقرار والدور العربي والإقليمي لمصر بهدف موازنة الدور الإيراني المتعاظم في المنطقة، والذي يسعى هو الآخر إلى إفشال جهود هذين المحورين لضمان حصول إيران على موقع القوة الإقليمية الأولى في النظام الجديد، والحصول على اعتراف إقليمي ودولي بدورها ونفوذها في المنطقة، وتأكيد أهليتها للشراكة مع القوى الدولية في حفظ الأمن ومحاربة الإرهاب، لذلك يمكن تأكيد وجود أبعاد إقليمية للأحداث الجارية في غزة مع عدم إغفال أهمية العوامل الموضوعية الداخلية التي أدت إلى هذه الموجة الجديدة من العنف.

Image Source: Reuters Pictures

أحدث الإصدارات

جمهورية الحرس: التوسُّع في الوطن والثورة

مركز الإمارات للسياسات | 19 أكتوبر 2021

خريطة الفاعلين السياسيين في العراق

مركز الإمارات للسياسات | 13 يوليو 2021