مشكلة النزوح في العراق: الواقع والأبعاد في ظل العمليات العسكرية في محافظة نينوى

مركز الإمارات للسياسات | 20 فبراير 2017

تفاقمت مشكلة النزوح في العراق بعد صيف 2014 في إثر سيطرة "داعش" على مساحة كبيرة من المناطق الشمالية والغربية في البلاد، كما أسهمت عوامل أخرى في هذه الأزمة، أهمها: النزاعاتُ الطائفية والسياسية، وضعف أداء الحكومة العراقية وانتشار الفساد في أجهزتها، وتدهور الاقتصاد العراقي بعد تراجع أسعار النفط. ودخلت مشكلة النزوح في فصل جديد بعد بدء عمليات تحرير محافظة نينوى من "داعش" في أكتوبر 2016.

تسلط هذه الورقة الضوء على واقع أزمة النزوح في العراق، وأبعادها، وطريقة التعامل مع هذه الأزمة في ظل استمرار عمليات التحرير.

أحدث الإصدارات