تعليق الخبراء

الاتجاهات الاقتصادية الناشئة في عالم ما بعد كورونا

الاتجاهات الاقتصادية الناشئة في عالم ما بعد كورونا

مركز الإمارات للسياسات | 17 فبراير 2021

كشف وباء "كورونا" المستجد، العديد من العيوب في النظام الاقتصادي العالمي، وتوقع الخبراء أنه في ظل عُمْق تأثيرات الجائحة ستحدُث إعادة نظر في العولمة ونظام التجارة العالمي، حيث ستعزز اتجاهات التصنيع المحلي وسيجري تعديل في سلاسل التوريد، ومع ذلك فإن مثل هذه الاتجاهات الجديدة ستستغرق وقتاً، كما أن الأزمة أثبتت أن الدول لا تستطيع مواجهة الأزمات العالمية منفردة، وأنها قد تتجه إلى التكامل الإقليمي في الحد الأدنى. وكان ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السابع، الذي عقد جلساته في الفترة 9-11 نوفمبر الفائت بمشاركة عدد من الخبراء والباحثين المتميزين على المستوى العالمي، قد حاول تسليط الضوء على أبرز الاتجاهات الاقتصادية الناشئة في عالم ما بعد الجائحة، وفيما يلي أهم الخلاصات التي طرحها الخبراء المشاركين في هذا الشأن.

تعليق الخبراء

الطريق إلى نُظُم صحية جديدة في عالَم ما بعد الجائحة

الطريق إلى نُظُم صحية جديدة في عالَم ما بعد الجائحة

مركز الإمارات للسياسات | 14 فبراير 2021

لا يزال وباء "كورونا" المستجد، بموجاته ىالمتلاحقة، يمثل تحدياً عالمياً كبيراً، وقد كشفت أزمة الوباء العديد من الثغرات في النظم الصحية لدول العالم المختلفة، بما فيها كبرى الدول الصناعية المتقدمة. وفي ظل السباق الحالي لإنتاج لقاحات تلبي الحاجة العالمية لوقف انتشار الفيروس، والحد من تهديده، تظل العديد من الأسئلة المرتبطة بالأنظمة والبنى الصحية في ظل الوباء مطروحة؛ من قبيل: كيف أثّرت أزمة كورونا في الحاجة إلى مراجعة النُّظُم الصحية السائدة دولياً؟ وهل يمكن الفصل بين الجوائح وبين عملية التسييس الدولية التي حدثت مع أزمة الوباء؟ وما النظم الصحية التي أثبتت نجاحاً في ظل أزمة الجائحة، ولماذا أخفقت الدول في توقّعها؟ وهل كانت منظمة الصحة العالمية كفؤة في التنسيق لإدارة جهود مواجهة الجائحة؟ وكان ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السابع، الذي عقد جلساته في الفترة 9-11 نوفمبر الفائت بمشاركة عدد من الخبراء والباحثين المتميزين على المستوى العالمي، قد حاول الإجابة على تلك التساؤلات وغيرها، وفيما يلي أهم الخلاصات التي طرحها الخبراء المشاركين في هذا الشأن.

تعليق الخبراء

جو بايدن والشرق الأوسط: حدود الاستمرارية والتغيير في سياسات الإدارة الأمريكية الجديدة

جو بايدن والشرق الأوسط: حدود الاستمرارية والتغيير في سياسات الإدارة الأمريكية الجديدة

مركز الإمارات للسياسات | 30 ديسمبر 2020

بإعلان فوز الديمقراطي جو بايدن، ثارَ جدلٌ واسعٌ في منطقة الشرق الأوسط حول طبيعة السياسات والتوجهات التي ستعتمدها الإدارة الأمريكية الجديدة إزاء قضايا المنطقة وأزماتها الساخنة، واتجاهات علاقتها المستقبلية مع دولٍ مثل إيران وتركيا. وكان ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السابع، الذي عقد جلساته في الفترة 9-11 نوفمبر الفائت بمشاركة عدد من الخبراء الاستراتيجيين والباحثين المتميزين على المستوى العالمي، قد ناقش في إحدى جلساته الانعكاسات المحتملة لفوز جو بايدن على الشرق الأوسط، وفيما يلي أهم الخلاصات التي طرحها الخبراء المشاركين في هذا الشأن.

تعليق الخبراء

السياسات الأمريكية في ظل إدارة بايدن: أيُّ نظام عالمي ينتظرنا؟

السياسات الأمريكية في ظل إدارة بايدن: أيُّ نظام عالمي ينتظرنا؟

مركز الإمارات للسياسات | 20 ديسمبر 2020

مثَّلت الانتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة إحدى المحطات الفارقة في العام 2020، وقد أضفى التنافس الشديد بين المرشحين مزيداً من الإثارة على هذا الحدث، وجعل العالم يترقب مآلاته عن كثب. وبإعلان فوز الديمقراطي جو بايدن، أخذت الأنظار تترقب تشكيلة فريقه السياسي، وترنو بحذر إلى طبيعة السياسات التي ستعتمدها الإدارة الأمريكية الجديدة داخلياً وخارجياً. وكان ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السابع، الذي عقد جلساته في الفترة 9-11 نوفمبر الفائت بمشاركة عدد من الخبراء الاستراتيجيين والباحثين المتميزين على المستوى العالمي، قد ناقش في إحدى جلساته، وباستفاضة، الانعكاسات المحتملة لنتائج الانتخابات الأمريكية على النظام الدولي وقواه الصاعدة (لاسيما الصين)، وفيما يلي أهم الخلاصات التي طرحها الخبراء المشاركين في هذا الشأن.

تعليق الخبراء

تركيا بين أزمة كورونا وتَحدِّي الركود الاقتصادي

تركيا بين أزمة كورونا وتَحدِّي الركود الاقتصادي

مركز الإمارات للسياسات | 14 سبتمبر 2020

مثل باقي دول العالم، تَعرَّضت تركيا لأزمة جائحة "كوفيد-19"، وما نتج عنها من تداعيات اجتماعية واقتصادية. وقد أضافت هذه الأزمة هَمّاً جديداً للاقتصاد التركي الذي يعاني أصلاً من تراجع سعر الليرة التركية وتنامي التضخم والبطالة وتراكُم الديون، كما أنها عزَّزت حالةَ الصراع السياسي في البلاد، في ظل السجال حول أداء الرئيس رجب طيب أردوغان وحكومة حزب العدالة والتنمية في إدارة الأزمة، وفي سياق الانخراط التركي في الصراعات الإقليمية، لاسيما في سوريا وليبيا. وكان مركز الإمارات للسياسات قد عقد مؤخراً ندوة افتراضية شارك فيها مجموعة من الخبراء في الشأن التركي، لمناقشة هذه المواضيع وغيرها، وفيما يأتي أهم ما جاء في مداخلاتهم.

تعليق الخبراء

المعاهدة الإماراتية-الإسرائيلية وانعكاساتها الاستراتيجية المحتملة

المعاهدة الإماراتية-الإسرائيلية وانعكاساتها الاستراتيجية المحتملة

مركز الإمارات للسياسات | 06 سبتمبر 2020

ثمة شبه إجماع على أن معاهدة السلام بين دولة الإمارات وإسرائيل مثَّلت تحولاً استراتيجياً مهماً تجاوز صداه إقليم الشرق الأوسط إلى أقاليم أخرى من العالم. ويتوقع العديد من الخبراء والمحللين أن يكون لهذه المعاهدة انعكاسات مهمة على علاقات الدولتين طرفي المعاهدة، وكذلك على خارطة إعادة توزيع القوة وانتشارها في المنطقة. وكان مركز الإمارات للسياسات قد عقد ندوة افتراضية تناولت بالتحليل والاستشراف دلالات هذا الحدث المهم وأبعاده المحتملة على المديين القريب والبعيد، وفيما يلي أبرز ما ذكره المشاركون فيها.

تعليق الخبراء