الفعاليات السابقة

حلقة نقاشية حول "تفكيك شيفرة حزب الله"

يُجسد حزب الله اللبناني أداةً رئيسةً من أدوات المشروع الإيراني التوسعي في المنطقة، وفي السنوات الأخيرة تحوّل الحزب من لاعب لبناني إلى لاعب إقليمي إثر مشاركته في حروب الإقليم، في سوريا والعراق واليمن. وهذا التمدد للحزب يتطلب إعادة فهم ظاهرة حزب الله، وتفكيك شيفرتها.

مركز الإمارات للسياسات | 27 فبراير 2018
"إيران المأزومة: الأسباب، السياقات والمآلات"

وصل النظام الإيراني السلطة أساسا عن طريق إدارة احتجاجات شعبية، وبالتالي فإنه يمتلك خبرة متراكمة في آليات إدارة الجماهير الغاضبة، والتعامل معها، وقمعها وإخمادها عند الضرورة. مع ذلك، يبدو أنه لا مناص لتحالف خامنئي-الحرس الحاكم في طهران، من مواجهة حقيقة صعبة مفادها أن شرعية النظام آخذة في التآكل، وأن هناك أزمات هيكلية داخلية، لم يعُد الهروب من مواجهة استحقاقاتها مجدياً. وأن القمع والتنكيل يمكنه تأجيل الأزمة قليلاً، لكنه يعمل بموازاة ذلك على تعميقها. وبينما يُجمِع المختصون على أن الاحتجاجات التي تشهدها إيران حالياً مختلفة شكلا ومضموناً عن سابقاتها في 2001 و2009، لكنهم يختلفون في تقدير نتائجها المحتملة، واتجاهاتها المستقبلية. وهو ما تسعى ورشة العمل الحالية إلى مقاربته.

مركز الإمارات للسياسات | 29 يناير 2018
مُلتقى أبوظبي الاستراتيجي الرابع

تأسيساً على مُخرجات المُلتقى في نسخه الثلاث السابقة، يمضي مركز الإمارات للسياسات في مسيرته ليعقد "ملتقى أبوظبي الاستراتيجي الرابع" ما بين 12 و13 نوفمبر 2017. وسيركز الملتقى هذا العام على تفكيك شيفرة النماذج المتصارعة في المنطقة، واستشراف مُستقبَلات المنطقة في ضوء خريطة اللاعبين والتحولات التي طالت قوتهم. كما سيناقش الملتقى التحولات التي يمر بها النظام الدولي، ومحاولات القوى الرئيسة فيه إعادة بناء قوتها، وانعكاس كل ذلك وتداخله مع أزمات المنطقة.

مركز الإمارات للسياسات | 12 - 13 نوفمبر 2017
السياسات المنفردة: تقييم المخاطر السياسية للطموحات القطرية

يُقيم مركز الإمارات للسياسات ورشة عمل تناقش أزمة قطر مع كلٍّ من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر، وذلك في الخامس والعشرين من شهر سبتمبر الجاري، بمشاركة نخبة من الخبراء والباحثين والأكاديميين والإعلاميين. وستبحث الورشة في حيثيات أزمة قطر مع محيطها الخليجي والعربي، وتداعيات هذه الأزمة على المصالح الخليجية والعربية؛ في ظل التعنت القطري في الاستجابة للمطالب الخليجية المتعلقة بضرورة وقف الدوحة دعمها للإرهاب، واحتضانها السياسي للكيانات المتشددة والإرهابية في المنطقة، في مخالفةٍ وتحدٍّ للموقف الدولي العام، الذي يضع محاربة الإرهاب في مقدمة أولوياته واهتماماته. وستركز الورشة على تبعات السياسات المنفردة لقطر على الشعب القطري وعلى منظومة مجلس التعاون الخليجي، وتحالف قطر مع قوى إقليمية على حساب أمن ومصالح أشقائها الخليجيين، وبما يُضر بوحدة مجلس التعاون ومكانته الاستراتيجية في الإقليم والعالم. وتسعى الورشة لتقديم قراءة هادئة للأزمة والسيناريوهات المستقبلية التي من المحتمل أن تحكم مساراتها.

مركز الإمارات للسياسات | 25 سبتمبر 2017